اخبار الكورة

أصغر لاعبة أولمبية صينية 11 عاما تسعى لتحقيق ميدالية فى أولمبياد باريس

أصغر لاعبة أولمبية صينية 11 عاما تسعى لتحقيق ميدالية فى أولمبياد باريس

أصغر لاعبة أولمبية صينية 11 عاما تسعى لتحقيق ميدالية فى أولمبياد باريس

أصغر لاعبة أولمبية

تتجه أصغر لاعبة أوليمبية صينية إلى باريس على أمل تحقيق الحلم الذى يراود العديد من الأشخاص الذين يبلغ عمرهم ضعف عمر هذه اللاعبة الصغيرة فى الفوز بميدالية أولمبية، فقد بدأت تشنغ هاوهاو، صاحبة الـ 11 عاما، من مقاطعة قوانغدونغ فى جنوب الصين، ممارسة التزلج على الألواح فى سن السابعة بناء على توصية أحد الأصدقاء.

تتخصص الصغيرة فى رياضة التزلج على الألواح، والتى تتضمن منطقة مجوفة بها سلسلة من المنحنيات المعقدة، وتتضمن مجموعتها من الحيل القفزات والتقلبات والدوران الجانبى، بحسب scmp.

منذ أن بدأت التزلج قبل 4 سنوات، كان حلم تشنغ هو المنافسة فى الألعاب الأولمبية، وسرعان ما أصبحت موهبتهت واضحة، وفى دورة الألعاب الوطنية الصينية عام 2020، احتلت المركز 13 من بين أكثر من 60 مشاركا.

وفى المسابقات اللاحقة، أصبحت واحدة من أفضل المتزلجين فى الصين، وذات مرة، أثناء التدريب، كسرت إصبعها الأوسط الأيمن لكنها لم تسمح لذلك بإعاقة تقدمها، وقالت فى مقابلة مع اللجنة الأولمبية الدولية: “كان مؤلما.. لكننى لم أرغب فى التخلى عن سنوات الجهد التى بذلتها، لذلك اخترت المثابرة”، ومن المفارقات أن الحركة التى أصابتها أصبحت أسلوبها المميز.

أصغر لاعبة أولومبية
أصغر لاعبة أولومبية

فى شهر مايو، فى تصفيات التزلج اللوحى لأولمبياد باريس التى أقيمت فى شنغهاى، احتلت تشنغ المركز 20 من بين 44 مشاركًا، وخلال مقابلة مع وسائل الإعلام فى الصين، قامت بتقييم ايجابياتها وسلبياتها، معترفة بأن ميزتها مقارنة بالمنافسين الآخرين تكمن فى امتلاك تقنيات أكثر إحكاما.

وقالت تشنغ: “نقطة ضعفى هى نحافة ذراعى ورجلى، مما يعيقنى عن تحقيق سرعات أعلى.. سأركز على تعزيز لياقتى البدنية فى تدريبات القوة”.

فى وقت لاحق، وفى إحدى المسابقات فى بودابست، تحسنت درجاتها بأكثر من 20 نقطة مقارنة بما حققته فى شنغهاى، ومع النقاط المتراكمة، حصلت فى النهاية على مكان فى حدث التزلج على الألواح للسيدات فى أولمبياد باريس.

تشنغ هو أصغر رياضى أولمبى صينى وواحد من أصغر الرياضيين فى العالم، إذ ترى أن رحلتها القادمة إلى باريس هى رحلة أكثر منها منافسة، وتقول إنها لا تعتبرها “عبئًا نفسيًا.. لا أريد أن أمارس أى ضغط على نفسى.. أريد فقط أن أظهر أفضل ما لدى فى باريس.. أريد أن أخبر العالم أنه على الرغم من أننى صغيرة، إلا أننى أستطيع التزلج بشكل جيد.. أريد أن أحقق أحلام الكثير من البالغين”.

وتقام دورة الألعاب الأولمبية فى باريس فى فرنسا فى الفترة من 26 يوليو إلى 11 أغسطس.

أصغر لاعبة أولمبية صينية 11 عاما تسعى لتحقيق ميدالية فى أولمبياد باريس

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى